[email protected]

 الإغاثة الغذائيةالإغاثة الغذائية

لمحة عامة عن وضع هذا القطاع في سوريا

يعتبر الوضع السوري من أسوأ الأوضاع التي مرت على الإنسانية في العصر الحديث، من خلال وجود ما يقارب سبعة ملايين إنسان بحاجة للغذاء وفق جميع الإحصائيات.

حالة النزوح والتهجير التي يعيشها أهلنا في الداخل، حرمتهم من أبسط مقومات حياتهم، وتعد المساعدات الغذائية العاجلة من أهم ما يمكن تقديمه للنازحين في أماكن إقامتهم الجديدة، والتي غالباً ما تفتقر إلى ظروف الحياة الكريمة. الأمر الذي ينبه لخطورة وضع النازحين، وأهمية المساعدات الغذائية التي تتربع على رأس الأولويات في قضية دعم اللاجئين والنازحين.

نبذة عن مساهمة وحدة تنسيق الدعم في تحسين واقع القطاع في سوريا

  • قامت الوحدة بتنسيق وتقديم الكثير من المواد الغذائية سعيا منها في تحسين واقع الغذاء خلال الأزمة السورية اشتملت على:

 

المواد المسلمة قطاع الأمن الغذائي
المادة 2015 2014 2013 الوحدة المجموع
حليب أطفال مرحلة 1 58743 101629 175258 عبوة 335630
حليب أطفال مرحلة 2 60632 83140 20021 عبوة 163793
خميرة 29936 110602.6 2000 كغ 142539
سلل غذائية 1414 269133 113058 سلة 383605
طحين 5974 15953 1535 طن 23462
وجبات غذائية 0 10255 0 وجبة 10255

 

كما قامت الوحدة بتشغيل الكثير من المطابخ في مخيمات الشمال السوري والجنوب، حيث خصصت هذه المواد للنازحين داخلياً والمتضررين سواء في المخيمات أو مراكز الإيواء أو القاطنين.

معرض الصور




Share on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+0
الرابط المختصر http://goo.gl/bdxPLR