[email protected]

 تنسيق مساعدات المخيماتتنسيق مساعدات المخيمات

لمحة عامة عن وضع القطاع في سوريا

تعتبر مخيمات اللجوء إحدى المعضلات الأساسية في الأزمة الإنسانية السورية، فخلال سنوات الثورة تعرض أبناء شعبنا للتهجير والنزوح بفعل الهجمات الوحشية التي يقودها النظام، فلجؤوا إلى مخيمات اللاجئين في الداخل والدول المجاورة.

تفتقر هذه المخيمات إلى أبسط مقومات الحياة، حيث يعاني أهلنا فيها من الظروف الصعبة القاسية التي لا تشبه حياتهم، ولا تكاد ترتقي إلى تسميتها مكاناً للإيواء، وهنا تجدر الإشارة إلى أن بعض المخيمات تتفوق على نظيراتها من حيث مستوى المعيشة، وذلك بفضل الجهود التي تقوم بها بعض الدول الشقيقة كـتركيا، حيث أنها استطاعت توفير ظروف أفضل نسبياً للاجئين إليها. وعلى الضفة الأخرى نجد أن المخيمات في بعض دول الجوار تعاني نقصاً حاداً في الدعم بكافة أشكاله.

نبذة عن مساهمة وحدة تنسيق الدعم في تحسين واقع القطاع في سوريا

قامت الوحدة بتنسيق وتقديم الكثير من المواد غير الغذائية سعياً منها في تحسين واقع المخيم، وتوزعت المواد على النحو التالي:

المادة الكمية
خيم     7849
أرضية خيم 35455
بيدون ماء 20 ليتر 200
حمامات 118
خزانات مياه (10000 ليتر) 120
خزانات مياه (5000 ليتر) 157
مطافئ حريق 2100

 

حيث خصصت هذه المواد للنازحين داخلياً والمتضررين سواء في المخيمات أو مراكز الإيواء .

معرض الصور



أنفوغراف



البرامج

لمسة-دفء “لمسة دفء”
حملة دعم طارئة لتقديم وقود التدفئة لسكان المخيمات وفق قسائم، إثر العاصفة “هدى”.

Share on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+0
الرابط المختصر http://goo.gl/fhde8j