مقالات

المشاركة في مؤتمر التّعليم العالي للطّلّاب الخاضعين للحماية الدوليّة

المشاركة في مؤتمر التّعليم العالي للطّلّاب الخاضعين للحماية الدوليّة
بالتّعاون بين مؤسّسة أتراك الخارج ومجتمعات القربى (YTB) ومؤسّسة التّعليم العالي (YÖK) والمفوضيّة العليا لشؤون اللّاجئين (UNHCR) وقناة TRT World، وبمشاركة فاعلة من مؤسّسات ومنظّمات تركيّة تَعنى بشؤون اللّاجئين والأجانب، وبمشاركة وحدة تنسيق الدعم، عُقد مؤتمر “التّعليم العالي للطّلّاب الخاضعين للحماية الدوليّة”. ويهدف المؤتمر إلى تسليط الضّوء على التّعليم العالي والصّعوبات التي يُعاني منها الطّلاب المشمولين بالحماية الدوليّة، وخاصّة الطّلاب السّوريّين، وكذلك قصص النّجاح التي حقّقها الطّلاب رغم ظروف الحرب واللّجوء.
وأشار السّيّد عبد الله آرن، رئيس مؤسّسة YTB، إلى أهمية دور الطّلّاب الخرّيجين في بناء بُلدانهم عند العودة إليها. وبيّن آرن أنّ طلّاباً من 170 دولة يتلقّون تعليمهم بموجب مِنَحٍ تركيّةٍ مقدّمةٍ من مؤسّسته، وبدعمٍ من UNHCR في تركيا والاتّحاد الأوروبّي، يتمّ تقديم المنح للطّلاب المشمولين بالحماية الدوليّة.
ممثّلة المفوّضيّة العُليا لشؤون اللّاجئين في تركيا، كاترينا لامب، أشارت إلى أنّ تركيا تُعتبر مثالاً جيّداً يُحتذى به من قبل الدّول الأخرى في مجال التّعليم العالي للطّلّاب الخاضعين للحماية الدوليّة.