مقالات

تقرير الطبقة

الوضع الإنساني والخدمي في الطبقة:

بتاريخ 6 نيسان 2017 أصبحت المدينة محاصرة من كل الجهات من قبل قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من قبل التحالف الدولي.

وفقا للتقديرات حوالي 30 ألف نسمة من السكان قد أصبحوا محاصرين بشكل كامل ضمن المدينة. هم الآن معزولين عن العالم الخارجي بسبب الحصار الذي فرضته قوات سوريا الديمقراطية وقوات التحالف على مدينة الطبقة بالإضافة إلى تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام الذي منعهم من النزوح إلى مناطق خارج سيطرته.

هؤلاء المدنيون أصبحوا الآن بحاجة ماسة إلى مساعدات إنسانية وطبية بعد انقطاعها عنهم منذ أيام بسبب المعارك والحصار المفروض على المدينة حيث ارتفعت أسعار المواد المتبقية بشكل هائل، ونفذت الكثير من المواد الأساسية كالخضروات والمحروقات منذ أيام في المدينة التي يعيش أهلها دون ماء كافية تغطي حاجة الجميع، بالإضافة إلى انقطاع الكهرباء منذ 17 يوماً بعد توقف سد الفرات عن العمل بالإضافة إلى انقطاع الإنترنت داخل المدينة بشكل شبه كامل عدا الاتصالات الأرضية متوفرة في بعض أحياء المدينة فقط.

يعيش السكان بحالة رعب وخوف بعد اقتراب المعارك من المدينة واستمرار التحالف والقوات الأمريكية وقوات سوريا الديمقراطية باستهداف المدينة بالمدفعية والطيران بشكل متواصل وعشوائي من وقوع مجازر في حقهم في حال لم يتم تأمين ممرات إنسانية آمنة لإخراجهم وتحييد مناطق تواجدهم عن القصف…

118 Downloads

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *