مقالات

قامت وحدة إدارة المعلومات في وحدة تنسيق الدعم من خلال شبكة باحثيها بإعادة تعقّب المهجرين قسرياً من الغوطة الشرقية في محافظة ريف دمشق في سورية والذين شملتهم النسختان الأولى والثانية من هذا التقرير وتعقّب القادمين الجدد ايضاً، لتزويد معلومات عن أعدادهم بحسب الفئة والجنس وعن نوايا النازحين المستقبلية بالإضافة إلى نوع المأوى وتحليل الاستجابة المُقدّمة مع التوصيات المقترحة من وحدة تنسيق الدعم. يتضمن التقرير الطارئ هذه المعلومات بالإضافة إلى ملحق يتضمن جدول بالتجمّعات السكانيّة التي توجّه إليها المهجّرون مع أعدادهم مقسّمين حسب الجنس والفئة.

 

221 Downloads

 

قامت وحدة إدارة المعلومات في وحدة تنسيق الدعم من خلال شبكة باحثيها بإعادة تعقّب المهجرين قسرياً من الغوطة الشرقية في محافظة ريف دمشق في سورية والذين شملتهم النسخة الأولى من هذا التقرير وتعقّب القادمين الجدد ايضاً، لتزويد معلومات عن أعدادهم بحسب الفئة والجنس وعن نوايا النازحين المستقبلية بالإضافة إلى نوع المأوى وتحليل الاستجابة المُقدّمة مع التوصيات المقترحة من وحدة تنسيق الدعم. يتضمن التقرير الطارئ هذه المعلومات بالإضافة إلى ملحق يتضمن جدول بالتجمّعات السكانيّة التي توجّه إليها المهجّرون مع أعدادهم مقسّمين حسب الجنس والفئة.

 

171 Downloads

 

أصدرت وحدة إدارة المعلومات في وحدة تنسيق الدعم داينمو عن منطقة حارم، وهو تقرير متعدد القطاعات، يعكس واقع عمل المنظمات الإنسانيّة والجهات الفاعلة في أربع مدن رئيسيّة – حارم وسلقين ودانا وقورقينا – والتي تعتبر مراكز للنواحي وأربع قرى في الأرياف المحيطة بهذه المدن – عريبا ودلبيا وصلوة وسردين – والتابعة لنفس النواحي على التوالي في منطقة حارم التابعة لمحافظة إدلب، ويقارن انعكاس الدعم المُقدّم على الخدمات وأولويّات هذه القطاعات والعدالة في توزيع الخدمات.

لرصد الفجوة في عمل المنظمات الإنسانيّة والجهات الفاعلة في الشمال السوري وتركزه ضمن أماكن جغرافية معيّنة، تم إجراء استبيانات مع مصادر المعلومات في المدن والقرى المذكورة أعلاه، بالإضافة لاستطلاع آراء 134 مدني (حيث بلغت نسبة الذكور 78% ونسبة الإناث 22%، وقد توزعت الحالة الاجتماعية للمدنيين 69% مقيمين و31% نازحين) لتسليط الضوء على قطاعات التركيبة السكانيّة والصحة والمياه والإصحاح والمخابز والتعليم والبُنى التحتيّة. حيث أظهرت النتائج تركّز الدعم ضمن المدن الرئيسيّة وغيابه ضمن القرى المحيطة مما أدى لتردّي الأوضاع الإنسانيّة والخدميّة في هذه القرى.

184 Downloads

 

قامت وحدة إدارة المعلومات في وحدة تنسيق الدعم من خلال شبكة باحثيها بتعقب المهجرين قسرياً من الغوطة الشرقية في محافظة ريف دمشق في سورية، لتزويد معلومات عن أعدادهم ونوع المأوى وتحليل الاستجابة المقدمة مع التوصيات المقترحة من وحدة تنسيق الدعم. يتضمن هذا التقرير الطارئ هذه المعلومات المذكورة بالإضافة إلى ملحق يتضمن جدول بالتجمعات السكانية التي توجه إليها المهجرون مع أعدادهم مقسّمين حسب الجنس وأعداد الرضع والجرحى.

258 Downloads

 

يعرض تقرير تقييم الاحتياجات داينمو درع الفرات الحالة العامة في المنطقة الجغرافية التي اشتهرت بذات الاسم والتي تغطي ثلاث مناطق وهي: اعزاز وجرابلس والباب، والتي تشمل ثمان نواح، وهي : اخترين، واعزاز، والباب، والراعي، والغندورة، وجرابلس، وصوران، ومارع؛ هذا إلى جانب تغطيته للمخيمات القائمة في ذات المنطقة.
ويسرد التقرير بالتفصيل الأوضاع الراهنة واحتياجات السكان والنازحين في النواحي المذكورة خلال فترة شهري أيار وحزيران من عام 2017. ينقسم التقرير إلى قسمين وهما: النواحي والمخيمات. يغطي التقرير التركيبة السكانية والأمن الغذائي والصحة والمياه والإصحاح والتعليم والمأوى والمواد غير الغذائية والبنية التحتية وأولويات كل قطاع من القطاعات المشار إليها ضمن كلا القسمين.

168 Downloads

 

ما زالت الغوطة الشرقية تتعرض لهجمة عسكرية وحصار خانق في مسعى لإفراغها من سكانها، وقد مضى على معاناة أهل المنطقة لمنطقة ما يزيد على خمس سنوات متتالية؛ الأمر الذي أدّى إلى فقدان المنطقة كافة مقومات الحياة الأساسية وشح في الموارد بشكل كبير. ويسعى النظام السوري في الوقت الراهن إلى تهجير المدنيين من المنطقة عن طريق تدميرها بشكل كامل وعدم السماح بإدخال المواد الغذائية الأساسية ومنع الحالات الإنسانية الحرجة من الخروج لتلقي العلاج في المستشفيات.

ضمن سلسلة التقارير الصادرة عن وحدة إدارة المعلومات في وحدة تنسيق الدعم ومن خلال شبكة باحثيها وبالتعاون مع مجلس محافظة ريف دمشق، يأتي الإصدار الثاني من تقرير “الحصار والموت في الغوطة الشرقية” ليدق جرس الإنذار عن الأوضاع التي تعانيها الغوطة الشرقية ولينذر عن عمليات التهجير التي يسعى النظام إلى فرضها، والذي يرصد انتهاكات حقوق الإنسان في المنطقة ويسلّط الضوء على الكارثة قبل حدوثها.

 

302 Downloads

 

أصدرت وحدة إدارة المعلومات في وحدة تنسيق الدعم تقرير بانورامي حول مدينة بصرى الشام التابعة لمحافظة درعا. ويعكس هذا التقرير واقع المدينة خلال شهري تشرين الثاني وكانون الأول من عام 2017، مسلطاً الضوء على أهم الجهات المدنية الفاعلة في المدينة. ويتألف التقرير من عدة أقسام تتناول: التعداد السكاني، والصحة، والأمن الغذائي، والتعليم، إضافة إلى البنى التحتية التي تتضمن قطاع المياه، والصرف الصحي، والنفايات الصلبة، والكهرباء، وشبكة الطرق العامة. ويهدف هذا التقرير إلى توجيه أنظار أصحاب القرار للجهات المدنية الفاعلة في مدينة بصرى الشام وتمكين دورها في إدارة المجتمع وتوفير البنى التحتية والخدمات والاحتياجات اللازمة للسكان.

 

168 Downloads

 

شاركت وحدة تنسيق الدعم باليوم الدولي الثالث للمرأة والفتاة في مجال العلوم في مقر الأمم المتحدة في نيو يورك الذي عقد بتاريخ 8 و9 شباط/فبراير 2018 بدعوة من سمو الأميرة نسرين الهاشمي المديرة التنفيذية للأكاديمية الملكية للصندوق الدولي للعلوم RASIT.

تمّ خلال المؤتمر طرح مشكلة وصول الفتيات النازحات إلى التعليم بشكل عام وإلى التخصص في مجال العلوم بشكل خاص والحلول المقترحة، من خلال مداخلة ألقتها مديرة وحدة إدارة المعلومات في وحدة تنسيق الدعم المهندسة أناستاسيا الكحالة.

تقوم وحدة إدارة المعلومات IMU، في وحدة تنسيق الدعم ACU، على تتبع أعداد النازحين بشكل دوري، وترصد الاستجابات الحاصلة من مختلف الجهات، وتقوم بمشاركة المعلومات مع كافة الجهات العاملة في الشأن السوري، وبغية إيصال المعلومات لأكبر عدد من المنظمات تقوم بإصدار التقارير الدورية، حيث أصدر ت التقرير الأول للنزوح في إدلب بشهر كانون الثاني/يناير 2018، وقد بلغ عدد النازحين حينها 117,867 نازح. نتيجة التضاعف السريع لأعداد النازحين، وعدم توفر استجابة إنسانية تتناسب مع الحد الأدنى لاحتياج النازحين، تصدر وحدة إدارة المعلومات IMU، في وحدة تنسيق الدعم ACU، الإصدار الثاني من تقرير النزوح والذي يرصد أماكن توزع 504,709 نازح وحجم الاستجابة الحاصلة، حيث تبين من خلال التقرير أن 27 % من النازحين لم يتلقوا أي استجابة إنسانية، 28% من النازحين حصلوا على سلال غذائية للطوارئ فقط.

225 Downloads

 

أصدرت وحدة إدارة المعلومات في وحدة تنسيق الدعم تقرير بانورامي حول مدينة معرة النعمان التابعة لمحافظة ادلب. يعكس هذا التقرير واقع المدينة خلال شهري تشرين الثاني وكانون الأول من عام 2017، ويسلط الضوء على أهم الجهات المدنية الفاعلة في مدينة معرة النعمان ويتألف التقرير من عدة أقسام هي التعداد السكاني والصحة والأمن الغذائي والتعليم والبنى التحتية التي تتضمن قطاع المياه والصرف الصحي والنفايات الصلبة والكهرباء وشبكة الطرق العامة. يهدف هذا التقرير إلى توجيه أنظار أصحاب القرار للجهات المدنية الفاعلة في مدينة معرة النعمان وتمكين دورها في إدارة المجتمع وتوفير البنى التحتية والخدمات اللازمة للسكان.

367 Downloads