مقالات

قامت وحدة إدارة المعلومات في وحدة تنسيق الدعم من خلال شبكة باحثيها بإعادة تعقّب المهجرين قسرياً من الغوطة الشرقية في محافظة ريف دمشق في سورية والذين شملتهم النسخة الأولى من هذا التقرير وتعقّب القادمين الجدد ايضاً، لتزويد معلومات عن أعدادهم بحسب الفئة والجنس وعن نوايا النازحين المستقبلية بالإضافة إلى نوع المأوى وتحليل الاستجابة المُقدّمة مع التوصيات المقترحة من وحدة تنسيق الدعم. يتضمن التقرير الطارئ هذه المعلومات بالإضافة إلى ملحق يتضمن جدول بالتجمّعات السكانيّة التي توجّه إليها المهجّرون مع أعدادهم مقسّمين حسب الجنس والفئة.

 

588 Downloads

 

أصدرت وحدة إدارة المعلومات في وحدة تنسيق الدعم داينمو عن منطقة حارم، وهو تقرير متعدد القطاعات، يعكس واقع عمل المنظمات الإنسانيّة والجهات الفاعلة في أربع مدن رئيسيّة – حارم وسلقين ودانا وقورقينا – والتي تعتبر مراكز للنواحي وأربع قرى في الأرياف المحيطة بهذه المدن – عريبا ودلبيا وصلوة وسردين – والتابعة لنفس النواحي على التوالي في منطقة حارم التابعة لمحافظة إدلب، ويقارن انعكاس الدعم المُقدّم على الخدمات وأولويّات هذه القطاعات والعدالة في توزيع الخدمات.

لرصد الفجوة في عمل المنظمات الإنسانيّة والجهات الفاعلة في الشمال السوري وتركزه ضمن أماكن جغرافية معيّنة، تم إجراء استبيانات مع مصادر المعلومات في المدن والقرى المذكورة أعلاه، بالإضافة لاستطلاع آراء 134 مدني (حيث بلغت نسبة الذكور 78% ونسبة الإناث 22%، وقد توزعت الحالة الاجتماعية للمدنيين 69% مقيمين و31% نازحين) لتسليط الضوء على قطاعات التركيبة السكانيّة والصحة والمياه والإصحاح والمخابز والتعليم والبُنى التحتيّة. حيث أظهرت النتائج تركّز الدعم ضمن المدن الرئيسيّة وغيابه ضمن القرى المحيطة مما أدى لتردّي الأوضاع الإنسانيّة والخدميّة في هذه القرى.

681 Downloads

 

قامت وحدة إدارة المعلومات في وحدة تنسيق الدعم من خلال شبكة باحثيها بتعقب المهجرين قسرياً من الغوطة الشرقية في محافظة ريف دمشق في سورية، لتزويد معلومات عن أعدادهم ونوع المأوى وتحليل الاستجابة المقدمة مع التوصيات المقترحة من وحدة تنسيق الدعم. يتضمن هذا التقرير الطارئ هذه المعلومات المذكورة بالإضافة إلى ملحق يتضمن جدول بالتجمعات السكانية التي توجه إليها المهجرون مع أعدادهم مقسّمين حسب الجنس وأعداد الرضع والجرحى.

621 Downloads

 

أصدرت وحدة إدارة المعلومات في وحدة تنسيق الدعم تقرير بانورامي حول مدينة معرة النعمان التابعة لمحافظة ادلب. يعكس هذا التقرير واقع المدينة خلال شهري تشرين الثاني وكانون الأول من عام 2017، ويسلط الضوء على أهم الجهات المدنية الفاعلة في مدينة معرة النعمان ويتألف التقرير من عدة أقسام هي التعداد السكاني والصحة والأمن الغذائي والتعليم والبنى التحتية التي تتضمن قطاع المياه والصرف الصحي والنفايات الصلبة والكهرباء وشبكة الطرق العامة. يهدف هذا التقرير إلى توجيه أنظار أصحاب القرار للجهات المدنية الفاعلة في مدينة معرة النعمان وتمكين دورها في إدارة المجتمع وتوفير البنى التحتية والخدمات اللازمة للسكان.

1015 Downloads

 

إن انهيار السد سوف يؤدي إلى حدوث كارثة إنسانية و بيئية تتمثل في غرق المدن و البلدات الواقعة على ضفتي النهر و  بالتالي غرق جميع السكان في المنطقة  الممتدة من مدينة الطبقة حتى العراق ( و قد يصل عدد الضحايا إلى مئات الألاف )  كما ستؤدي إلى تدمير سد المنصورة بشكل كامل و القضاء على الثروة الحيوانية في المنطقة و تلف  المزروعات في المنطقة…

1146 Downloads

نظراً للتعداد السكاني الكبير قُسِّمت دمشق إداريا إلى محافظتين، محافظة دمشق وهي العاصمة السورية، ومحافظة ريف دمشق وهي مجموعة الأرياف المحيطة بالعاصمة دمشق ويصطلح على تسميتها بغوطة دمشق،
وتتكون من الغوطة الشرقية والغوطة الغربية. تتكون الغوطة الشرقية من نواحي دوما وكفربطنا وحرستا والنشابية وعربين والمليحة، وتقسم لأربعة قطاعات، قطاع دوما ويحوي ناحية دوما، القطاع الأوسط ويحوي نواحي عربين وكفربطنا وحرستا، قطاع المرج أو ما يعرف بمرج السلطان ويحوي ناحية النشابية، القطاع الجنوبي ويحوي…

943 Downloads

أجرت وحدة إدارة المعلومات في وحدة تنسيق الدعم تقييما شاملاً للاحتياجات من أجل إصدار تقرير تقييم الاحتياجات الدوري السادس )الداينمو(. يغطي الإصدار الحالي 105 نواحي في إحدى عشرة محافظة سورية، بهدف إعطاء وصف شامل للوضع الإنساني ضمن النواحي المقيّمة، ومن أجل تحقيق الاستجابة المناسبة في القطاعات الإنسانية الأساسية. حيث يتم تحديد الأولويات بناءً على المعلومات ونتائج التحليل، وتحدّد الأولويات ضمن كل قطاع على حدا، ومن ثم يتم تحديد الأولويات على مستوى القطاعات.

 

1374 Downloads

تطوّرت الأحداث في سورية منذ عام 2011 لتدخل معاناة المدنيين عامها الخامس، حيث نزح قسم كبير من المدنيين عدة مرات داخل الأراضي السورية في رحلة البحث عن مناطق أكثر أمنا. وبحسب تقرير تقييم الاحتياجات الدوري (الداينمو) الإصدار 5 الصادر عن قسم إدارة المعلومات في وحدة تنسيق الدعم 1، بلغ عدد النازحين ضمن الأراضي السورية الذين اضطروا لترك منازلهم والانتقال إلى نواحي أخرى 2,975,045 مدني. مع العلم أن هذا التقييم يغطي 80 % فقط من الأراضي الخارجة عن سيطرة النظام.

724 Downloads

يصبُّ الحُصار نيران حِمَمِهِ على أطفالٍ في عُمرِ الزهور، أطفالٌ فقدوا أدنى مقوّمات الحياة الصحيّة السليمة، في ظل الغيابِ الشبهِ التام للمؤسسات الطبيّة في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام، ولعل “لقاحاتِ الأطفالِ” كانت أبرزَ الغائبين عن بلداتِ ريف حمص الشمالي.

كان ذلك قبل أن تُعلنَ مجموعة لقاح سوريا إطلاق الجولة الأولى من حملة اللقاحات الروتينية، والتي تستهدف جميع أطفالِ ريفِ حمصَ الشمالي ممن تتراوح أعمارهم بين اليوم والخمس سنوات، ويقدّر عددهم بنحو 36 ألف طفل، حيث تقدّمُ كلاً من لقاحات “شلل الأطفال العضلي، الخماسي، شلل الأطفال الفموي بشكلٍ مجانيّ.

انطلقت الجولة الأولى في الثالث عشر من تموز الجاري، بعد إتمامِ مرحلة “تحريك المجتمع” والتي تضمّنتِ النشاطات التوعوية للسكان، ومع أول أيام مرحلة التلقيح، زار طيران النظام سماءَ مدينة تلبيسة مُعَكّراً صفوَ العملية التلقيحية مستهدفاً الأحياء السكنيّة بالقُربِ من أحد مراكز اللقاح، مما أجبرَ القائمينَ على تعليق العمل في اليوم الأول للإنطلاق.

امتدّت الجولةُ لمدة عشرةِ أيام حتى الثاني والعشرون من شهر تموز الجاري، قبل أن يتم الإعلان عن وصول اللقاحات لنسبة 90.4% من الفئة المستهدفة، وذلك بمقدارِ 33049 طفلاً، ومن المقرر أن تستكمل الحملة جولاتها القادمة في كلٍ من آب وتشرين الثاني من العام الجاري.

يُذكر أن غرفة اللقاح المركزية في حمص كانت قد أتمتْ حملة مكافحة شلل الأطفال في آذار الماضي، وجميع اللقاحات مقدمة من اليونيسيف ومعتمدة من منظمة الصحة العالمية عبر وحدة تنسيق الدعم.

 

إقرأ المزيد