أسئلة شائعة

أســـئلـة شـائـعـة:

  • هل مازالت السيدة سهير الأتاسي مديرة لوحدة تنسيق الدعم؟‎

    لا، السيدة سهير الأتاسي لا تشغل أي منصب بوحدة تنسيق الدعم حالياً. السيدة سهير الأتاسي تقدمت باستقالتها بتاريخ 3 نيسان 2015.‎
  • متى تأسست وحدة تنسيق الدعم وهل هي تابعة للائتلاف أم تابعة للحكومة السورية المؤقتة؟

    اتخذ قرار إنشاء وحدة تنسيق الدعم من قبل دول أصدقاء الشعب السوري في المغرب نهاية عام 2012. التأسيس جاء من ضرورة إيجاد ذراع إنساني وإغاثي لتنسيق المساعدات المقدمة من الدول المانحة إلى الداخل السوري، وعلى أساسه تم الترخيص باسم وحدة تنسيق الدعم السوري في تركيا في 20-09-2013 بشكل رسمي.

    الوحدة مستقلة كمنظمة إنسانية ويوجد علاقة ناظمة بينها وبين الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة تم توقيعها بتاريخ 8 آذار 2017 تقضي بأن الائتلاف يعين المدير التنفيذي فقط مع حفاظ الوحدة على استقلاليتها الداخلية بالإجراءات والقرارات المتعلقة بالعمل.

    أما عن علاقة وحدة تنسيق الدعم بالحكومة المؤقتة فتم توقيع مذكرة تفاهم بتاريخ 4 آذار 2017 لتحديد مجالات وآليات التعاون والتشارك وتبادل وتكامل الأدوار.

  • ما هو مجال عمل الوحدة؟

    تتميز وحدة تنسيق الدعم بقدرتها على العمل وفق وظائفها الخمسة الأساسية التي حددتها في استراتيجيتها عن طريق العديد من البرامج.

    وظائف وحدة تنسيق الدعم هي:

    • إدارة المعلومات.
    • المناصرة.
    • إدارة المشاريع.
    • المراقبة والتقييم.
    • بناء القدرات.

    وكان لابد من أجل أداء هذه الوظائف بالشكل الأمثل إسقاطها على العديد من البرامج، مثل:

    • الأمن الغذائي وتم الإشراف على 811 مشروع.
    • الاصحاح البيئي والنظافة والمياه وتم الإشراف على 81 مشروع.
    • التعليم وتم الإشراف 63على مشروع.
    • الصحة وتم الإشراف على 471 مشروع.
    • الدفاع المدني وتم الإشراف على 83 مشروع.
    • الحماية وتم الإشراف على 10 مشاريع.
    • المأوى وتم الإشراف على 132 مشروع.
  • ما هي المناطق التي تعملون بها؟

    عملت وتعمل الوحدة في معظم المحافظات السورية ولكنها لم تنسق أي مشروع حتى الآن في محافظات دمشق والسويداء وطرطوس. نطاق العمل قد يتوسع ويضيق حسب الحالة الأمنية والقوى المسيطرة على الأرض وقد يتم العمل في بعض المناطق بشكل سري نتيجة الظروف الأمنية. إلّا أن الوحدة تملك عدداً كبيراً من الباحثين الذين بلغ عددهم 571 باحث موزعين في مختلف المناطق المحررة.

  • ما هي أهم مشاريعكم وبرامجكم القائمة؟

    • برنامج الأمن الغذائي: يعمل البرنامج على دعم محصول القمح وزراعته إضافةً إلى دعم مشاريع زراعة خضروات في بعض المناطق المحاصرة ويعمل في البرنامج 82 باحث وموظف.
    • برنامج الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة: يتم رصد ومراقبة الأمراض السارية عبر 250 موظف في الداخل وإصدار تقارير دورية وتنظيم خطط استجابة ولقاح وفق هذه التقارير.
    • برنامج الإصحاح البيئي والمياه: يعمل البرنامج على مراقبة جودة المياه وتنظيم خطط استجابة على أساسها أو مساعدة الجهات المختلفة في التدريب وإجراء فحوصات لجودة المياه ويعمل في البرنامج 19 خبير في الداخل.
    • برنامج الترصد التغذوي: يهدف البرنامج إلى تحري الحالة التغذوية لدى الأطفال بعمر ما بين 6 – 59 شهر في 100 مركز صحي موزعين على 8 محافظات.
    • وحدة إدارة المعلومات: تعتبر هذه الوحدة مصدر المعلومات الأساسي للعديد من المنظمات الدولية والمحلية حيث تصدر تقارير دورية في مواضيع مختلفة مثل تقرير تقييم الاحتياجات (الداينمو) التي تصدر كل 6 أشهر ومنها ما هو طارئ مثل حصار مدينة حلب وتقرير مدينة إدلب. تملك الوحدة في الداخل حوالي 120 باحث لجمع المعلومات.
    • برنامج المراقبة والتقييم: يقوم البرنامج بإصدار تقارير مراقبة وتقييم لبرامج ومشاريع وحدة تنسيق الدعم كما يقوم بمراقبة وتقييم كفريق ثالث لبرامج منظمات ومؤسسات أخرى بناءً على مذكرات تفاهم معها.
  • ما هي أهم الجهات الداعمة للوحدة؟

    لا يوجد داعم واحد بعينه لوحدة تنسيق الدعم، وهذا أدى إلى تعدد الجهات المانحة مثل دولة قطر والمملكة العربية السعودية والولايات المتحدة وبريطانيا والإمارات العربية وفرنسا والنرويج وإيطاليا ومنظمات دولية مثل مؤسسة بيل غيتس وقسم التطوير الدولي في الحكومة البريطانية والوكالة الألمانية للتعاون الدولي و آدم سميث انترناشونال

  • ما هي مجموع قيم المنح التي أتتكم وما هي نسبة المصاريف الإدارية؟

    بلغ مجموع قيم المنح المقدمة إلى الداخل السوري من خلال وحدة تنسيق الدعم أكثر من 250 مليون دولار ونسبة المصاريف الإدارية تتماشى مع القوانين المتعارف عليها في المنظمات الإنسانية حيث لا تتجاوز 15%.

  • ما هي أهدافكم ورؤيتكم؟

    • رؤيتنا: أن تكون وحدة تنسيق الدعم المنظمة الرائدة في التخطيط ودعم القرار وتحقيق التنمية المستدامة.
    • مهمتنا: نعمل من أجل حياة كريمة لكل السوريين عبر إدارة وتنسيق المعلومات والدعم.
      أما أهدافنا فتتمثل في:
    • رصد الاحتياجات الإنسانية وتحقيق الاستقرار في سوريا.
    • التنسيق مع جميع الجهات الإنسانية الفاعلة من أجل تحقيق خطة استجابة لها التأثير الأفضل.
    • تعزيز الصمود ودعم التنمية المستدامة.
    • تعزيز الاعتماد على الموارد المحلية.
    • مناصرة القضايا الإنسانية وتنسيق توفير الدعم في حالات الطوارئ.
    • دعم التعافي المبكر للمجتمعات المحلية وإعادة البناء.
  • في حال سقوط النظام والعودة إلى سورية ما هو مصير الوحدة؟

    مآل الوحدة أن تكون جزءاً لا يتجزأ من حكومة انتقالية معترف بها أو أي جسم وطني آخر يأتي نتيجة حل سياسي عادل يضمن كرامة الشعب السوري وحقوقه. تصورنا لشكل وحدة تنسيق الدعم إذن أن تكون إما هيئة تخطيط الدولة أو الوكالة السورية للتنمية.

  • هل صحيح أنكم تعملون في مناطق تنظيم الدولة ومناطق سيطرة الأكراد؟

    نحن لا نعمل في مناطق سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية أو القوى الكردية، إلا أن هناك استثناء وحيد هو رصد الأمراض السارية وتنظيم برامج اللقاح عبر فرق طبية مستقلة وذلك تماشياً مع الممارسات المتعارف عليها دولياً حيث يتم إمداد جميع المناطق باللقاحات اللازمة دون تمييز.

  • ما صحة وجود سرقات واختلاسات في الوحدة خلال الفترة السابقة؟

    لقد اتبعنا منذ إعادة هيكليتنا في عام 2015 م مقاييس مساءلة صارمة. فبالإضافة إلى مدققينا الداخليين، فإننا نخضع لتدقيق سنوي خارجي من قبل ديلويت. ونتائج تدقيقنا لعام 2015 م أظهرت أن لدينا سجلاً نظيفاً كما أننا قادرين على تتبع جميع مصروفاتنا.

  • يُشاع بوجود رواتب عالية للموظفين فوق المعقول ما حقيقة ذلك؟

    منذ بداية عام 2015 تم إعادة النظر في رواتب جميع الموظفين وتم وضع سلم واضح للرواتب تأخذ بعين الاعتبار المؤهلات العلمية وسنوات الخبرة بحيث تحقق العدالة في الرواتب وتكون مكافئة لرواتب المنظمات الأخرى.

  • هل يتم التوظيف على أساس المحسوبيات كما يُشاع أم باعتبار الكفاءة والمهنية؟

    ضمن الاستراتيجية الجديدة تتبع وحدة تنسيق الدعم سياسة واضحة في التوظيف عبر قسم الموارد البشرية فيها، ويتم كل فترة تحديث هذه السياسة عبر مستشارين مختصين من أجل ضمان توظيف الكفاءات والاستفادة منها.

  • تتهمون بجمع المعلومات لصالح جهات أجنبية واستخباراتية؟

    تقاريرنا كلها معلنة ومتاحة للجميع ومتوفرة على موقعنا. نحن نهتم بالشق الإنساني وتقييم الاحتياجات وهدفنا تقديم معلومات لكل الجهات العاملة في الشق الإنساني حتى تضع خطط استجابة متناسبة مع الاحتياجات والأولويات.

  • ما هو مشروع قمح 2017؟

    هو استكمال لخطة وحدة تنسيق الدعم الاستراتيجية بدعم محصول القمح في سوريا منذ عام 2015. يَهدف المشروع هذه السنة لدعم زراعة 8,000 هكتار (80,000 دونم) من حقول محصول القمح الإستراتيجي في 8 محافظات للعام 2016/2017، ويدعم المشروع مزارعي القمح لإنتاج قمح عالي الجودة وتحسين مستوى الأمن الغذائي والحفاظ على أصناف القمح المحلية. المشروع بالشراكة بين الهلال الأحمر القطري ووحدة تنسيق الدعم والمؤسسة العامة لإكثار البذار وبدعم فني من منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة – الفاو.

  • ماذا تعمل وحدة إدارة المعلومات؟

    سُكِبَت المليارات من الدولارات في العمل الإغاثي للشعب السوري. فمن دون المنهج العلمي لتحديد الاحتياجات على الأرض ومن دون آلية التنسيق المناسبة فإن خطورة ايصال دعم منحاز وغير متساوٍ وغير كافٍ ستزداد. نحن نريد التأكد بأن جميع أطياف الشعب السوري من المحتاجين يتلقون الدعم بشكلٍ متساوٍ كما أننا نريد مضاعفة قيمة الدعم عن طريق الابتعاد عن الإسراف والاستغناء عن الوسطاء. فمثلاً، هنالك ازدياد في احتياجات قطاع المأوى بسبب قلة التنسيق في المخيمات. وحدة إدارة المعلومات تصدر تقارير مختلفة تغطي هذه الاحتياجات ضمن منهاج علمي لتكون المعلومات دقيقة ومدروسة.

  • ما هي شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة؟

    شبكة الإنذار والاستجابة المبكرة للأوبئة EWARN هي شبكة موازية تماماً لنظام الإنذار والاستجابة المبكرة للأوبئة عند النظام السوري EWARS. تعمل الشبكة على ترصد الأمراض الوبائية في سوريا وقد نشأت عام 2013 كأحد برامج وحدة تنسيق الدعم. يقوم البرنامج بإصدار تقارير أسبوعية عن إنتشار الأوبئة وتقرير أسبوعي عن رصد وباء شلل الأطفال. من أحد نجاحات الشبكة اكتشاف وباء شلل الأطفال عام 2013 وحالات شلل الأطفال غير البري في دير الزور والرقة عام 2017.

  • من يقوم ببرنامج اللقاح في سوريا؟

    تتم حملات اللقاح في سوريا عبر فريق لقاح سوريا والذي تم تشكيله بمبادرة من وحدة تنسيق الدعم ضمت كل المنظمات الطبية والجهات الحكومية العاملة في هذا المجال وتشكل مساهمة الوحدة في هذا الفريق ما يقارب نسبة 50%.

  • هل لديكم برنامج الإصحاح البيئي؟

    نعم يوجد ويقدم البرنامج دعماً للحصول على مياه الشرب الآمنة وتحسين خدمات الصرف الصحي وتعزيز النظافة بهدف تأمين البيئة الصحية الخالية من الأمراض. كما أن المعلومات التي يصدرها هذا البرنامج تعتبر مرجعية لدى جميع المنظمات الدولية والمحلية المهتمة بهذا الشأن.
    يهدف البرنامج إلى:

    • تقييم احتياج قطاع المياه والإصحاح البيئي.
    • مراقبة نوعية المياه وعملية تعقيم المياه.
    • نشر التوعية والتثقيف الصحي.
  • ما هو عدد موظفيكم وأين يتوزعون؟

    عدد موظفي مكتب تركيا ما يقارب 50 موظف أما في الداخل فيبلغ عددهم قرابة 571 موظف يتوزعون في 12 محافظة.

  • هل لديكم أي ارتباط بتيار ديني أو حزب سياسي؟

    نحن عملنا إنساني بحت وهذا يعني أننا لا ننتمي لأي تيار ديني أو حزب سياسي ولا ندعم أياً منهما.

  • هل يضم فريقكم نساء سوريات وعلى أي أساس يتم توظيفهن؟

    ضمن استراتيجيتنا الجديدة عملنا على استقطاب كافة الكفاءات بغض النظر عن النوع الاجتماعي. يوجد لدينا الآن 13 موظفة، أربعة منهن مديرات أقسام وتم توظيفهن بناءً على موافاتهن للشروط المطلوبة بكل وظيفة.